ستة متاحف تاريخية في اسطنبول يجب ان تزورها

لا شك ان مدينة اسطنبول التركية تعتبر اهم المناطق السياحية في تركيا وذلك لما احتضنته هذه المدينة من حضارات وامبراطوريات عظيمة على مر العصور، وكل حضارة منها تركت اثارا وكنوزا تاريخية لا تقدر بثمن، ونظرا لغناها الحضاري والثقافي هذا تزدهر السياحة في اسطنبول بشكل كبير ويزورها السياح من كافة انحاء العالم للتعرف على هذه الاثار والمعالم.

تمتلك اسطنبول عددا هائلا من المتاحف متنوعة المحتوى، لكن عدة من متاحف اسطنبول هذه تعتبر نقاط مهمة في رحلتك السياحية او الاستكشافية لتاريخ الحضارت والمدينة.

ما هي اهم  المتاحف التاريخية في اسطنبول؟
  1. متحف التوب كابي:

يقع متحف قصر التوب كابي في اسطنبول في منطقة السلطان احمد قرب حديقة الجولهانة على ضفة خليج القرن الذهبي. شيد قصر التوب كابي عام 1479م ويعني اسمه الباب العالي في اشارة للباب الرئيسي للقصر والذي يحمل ختم السلطان العثماني محمد الثاني, كان للقصر حوالي الثلاثة عشر بابا تهدم الكثير منها مع مرور الزمن. من اهم المعروضات في متحف التوب كابي الكنوز المعروضة في قاعة الامانات المقدسة ومنها بردة الرسول عليه الصلاة والسلام ورسالته الى المقوقس ملك القبط وعدد من سيوف الخلفاء والصحابة وحجر اثر قدم الرسول الكريم وبعض المقتنيات الخاصة بالانبياء ابراهيم وداوود عليهم السلام وغيرها  الكثير من كنوز الدولة العثمانية والاسلامية.

  1. متحف ايا صوفيا:

الواقع الى جانب قصر التوب كابي مقابلا لجامع السلطان احمد، شيدت كنيسة ايا صوفيا في العهد البيزنطي عام 537م من ثم ومع فتح القسطنطينية قام السلطان محمد الفاتح بتحويلها الى جامع ايا صوفيا حيث بنيت المآذن وادخل الفن المعماري الاسلامي اليها لكن مع الحفاظ على هوية المكان الاصلية واثار المسيحية فيها لذلك فإن ايا صوفيا تعتبر من اهم المعالم الاثرية في العالم كله كونها تمزج الفن الاسلامي العربي المعتمد على الخط العربي والفن المسيحي الذي يعتمد على التصوير والرسم, ومن اهم مقتنيات متحف ايا صوفيا في اسطنبول الاثار المحضرة من منطقة الاناضول وسوريا والاعمدة المزخرفة المصرية واللوحات الفسيفسائية من العهد البيزنطي ولوحات الكتابات الاسلامية والايات القرآنية من العهد العثماني

  1. متحف الاثار الاسلامية والتركية:

شيد المتحف الاسلامي هذا في قصر ابراهيم باشا سابقا باسم الكلية السليمانية ومن ثم تحول لمتحف الاثار الاسلامية والتركية في عام 1983م. يقع المتحف في ميدان السلطان احمد ايضا بالقرب من ايا صوفيا والتوب كابي ومن اهم مقتنياته المخطوطات الاسلامية التي تعود للقرن الثامن عشر بالاضافة لمجموعة نادرة من السجاد والقبعات يدوية الصنع والمجمعة من مختلف المدن التركية.

  1. متحف بانوراما فتح القسطنطينية 1453م:

يقع المتحف في منطقة التوب كابي في اسطنبول وقد تم تشييده من قبل الحكومة التركية بهدف توثيق واحد من اهم الاحداث التاريخية في العالم الا وهو فتح القسطنطينية بقيادة السلطان محمد الثاني الملقب بمحمد الفاتح عام 1453م والذي يعد بداية التاريخ الحديث. اهم معالم هذا المتحف القبة التي تعرض صور المعركة بشكل ثلاثي الابعاد بحيث تجعل الزوار يعودون بالتاريخ الى معركة القسطنطينية ويعيشون احداثها.

  1. متاحف الاثار:

وهو تجمع لثلاث متاحف مختلفة تقع بالقرب من قصر التوب كابي وحديقة الجولهانة وهي متحف الشرق القديم والذي يضم اثار و قطع اثرية عمرها الاف السنوات من بلاد الرافدين و الاناضول واليونان ومصر القديمة، اما القسم الثاني فيحتوي على منحوتات من العصر الروماني وتابوت اسكندر المقدوني، المتحف الثالث هو متحف الفنون والذي توجد فيه مزهريات ولوحات ونقوش تعود للعصرين السلجوقي والعثماني.

  1. متحف الدولمة بهجة:

على ضفة مضيق البوسفور في منطقة بشكتاش في اسطنبول يقع قصر الدولمة بهجة وهو قصر يجمع في تصميمه المعماري بين الطرازين الشرقي والغربي، بني القصر بأمر من السلطان عبد المجيد الاول عام 1843م، قصر الدولمة بهجة مليء بالتحف والاثار من حديقة القصر حيث برج الساعة وحتى داخل القصر حيث توجد اثمن المقتنيات من سجاد وستائر ولوحات وتحف فنية مرصعة بالذهب والاحجار الكريمة والفضة من اواني وساعات وشمعدانات.

ان زيارة هذه المتاحف الاثرية الغنية بالكنوز التاريخية من شأنها ان توسع الأفق وتزيد المعرفة حول تاريخ بلدان المنطقة بأكملها لذا الامر ليس حكرا على السياح، فإذا كنت طالبا قد اتيت من اجل الدراسة في تركيا فالذهاب الى هذه الأماكن لابد وان يعود على دراستك وثقافتك بالفائدة.

Leave a Reply